صورة صوتية ذات ثلاثة ابعاد

خلال فترة حملكِ، سيتم أخذ صور صوتية في عدة مناسبات، وذلك لتتبُّع تطور طفلك، لمعرفة عمر الجنين أو للتنبُّؤ بتاريخ الولادة. تمكن هذه الصور الصوتية أيضا من الكشف عن العيوب الخلقية أو تشوهات الجنين، مثل الشفاه المشقوقة.

يمكِّن التصوير بالموجات الفوق الصوتية الثلاثي الأبعادمن الحصول على صورة مجسمة للجنين وبالتالي الحصول على رؤية شاملة للطفل. هذا النوع من التصوير يمكِّن من الحصول على صورة دقيقة لوجه الطفل، و تعطي له بذلك بورتريه حقيقي داخل الرحم، بحيث أنه إذا كان هناك تشوه في الوجه، نستطيع تحليله بشكل دقيق. تطابق الصورة الثلاثية الأبعاد تمامًا الصورة التي سيولد عليها الطفل، ولن يكون هناك اختلاف.

كما هو الحال بالنسبة للتصوير بالموجات الفوق الصوتية الثنائي الأبعاد (2D)، من الصعب الكشف عن وجود شق الحنك و التي لا ترى من الخارج.